أنت هنا: الصفحة الرئيسية المركز الاعلامي الصحافة و الاعلام أخبار عالمية لاجئون سوريون ينقذون أمريكية من التحرش في ليلة رأس السنة في كولن

Download Template for Joomla Full premium theme.

Deutschland online bookmaker http://artbetting.de/bet365/ 100% Bonus.

Online bookmaker bet365

لاجئون سوريون ينقذون أمريكية من التحرش في ليلة رأس السنة في كولن

Share this post
FaceBook  Twitter  Mixx.mn     

© صورة التقطت أثناء "فضيحة رأس السنة" في كولن (المصدر: أ ف ب)كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، أن لاجئين سوريين

أنقذوا الفتاة الأمريكية " كايلتلين دانكن" من عملية تحرش كانت تتعرض لها ضمن حادثة التحرش الجماعي التي شارك فيها ألف شخص من أصول أجنبية في احتفالات رأس السنة في مدينة كولونيا ا لألمانية."كايتلين دانكن" قالت إنها كانت تحتفل مع صديقها في كولونيا بليلة رأس السنة، عندما وقعت ضجة كبيرة وفوضى في الساحة ،حيث كان يجتمع الناس لمشاهدة الألعاب النارية عند منتصف الليل. وأضافت السيدة أنها مثلها مثل مئات النساء الأخريات، وجدت نفسها فجأة محاطة بشبان يافعين، قاموا بالتحرش بها من خلال ملامستها ومحاولة تقبيلها، وطلبت "دانكن" مساعدة الشرطة لكن الأخيرة كانت مشغولة بتفريق الحشود والتعامل مع حالات أخرى. وصرحت "دانكن" للصحيفة قائلة:" عندما وجدت نفسى في هذا المأزق، وكان صديقي بعيد عني، حاولت الاستنجاد بالشرطة، ولكنهم كانوا مشغولون بإعادة النظام للمنطقة وفض الاشتباك".
لكن ولحسن حظ السيدة "دانكن" كما أكدت لصحفية "نيورك تايمز"، وعلى عكس مزاعم الإعلام طوال الفترة الماضية ظهر من بين الحشود مجموعة من السوريين أقامت طوقا حولها وقامت بحمايتها حتى أصبحت خارج الحشود الهائجة، حسب ما قالت "دانكن" : "لم تساعدني سوى مجموعة من اللاجئين السوريين، ممن شكلوا طوقا حولي، وأحاطوني من كل جانب ليخرجوني بسلام من المنطقة، ثم أعطوني هاتفا لأتصل بصديقي، الذي قابلني في محطة المترو، ولولاهم لم أكن أعرف ماذا سيحدث لي". وأضافت "لقد عرضوا علي وعلى صديقي المال من أجل التاكسي إلى المنزل".
حسب الصحيفة شارك عدد من السوريين اللاجئين بإنقاذ عدد من النساء في تلك الليلة التي أطلقت عليها الصحافة الألمانية لقب "فضيحة رأس السنة".
من بين هؤلاء، كان المدرس السوري هشام أحمد محمد، الذي قال "عندما عدت للمنزل أنا وأصدقائي بعد إنقاذ عدد كبير من النساء، وفتحت جهاز التلفاز، وجدت كل الصحف ووسائل الإعلام تتحدث عن الجانب السيء، ولم يذكر شخص أو وسيلة إعلام المواقف الإيجابية في الحادث".

 
 الخدمة الوطنية السودان     
شروط الاستخدام | سياسة الخصوصية
               الرؤية | الرسالة
اتصل بنا | شارك برأيك | خريطة الموقع |
شروط وأحكام  | إخلاء المسؤولية      
آخر تحديث للموقع تم بتاريخ: 25/01/2016 12:50

النشرة البريدية >>